الجامعة المصرية الروسية تعلن عن أحدث كلياتها وأقسامها الجديدة

أعلن الأستاذ الدكتور شريف فخرى محمد عبد النبى، رئيس الجامعة المصرية الروسية فى مدينة بدر بالقاهرة، أن إدارة الجامعة بصدد إنشاء (4) كليات جديدة وهى: “كلية الطب، كلية الفنون البصرية والتصميم، كلية الفنون التطبيقية، كلية الألسن واللغات التقنية”.. مشيراً أنه تم الإنتهاء من بعض المبانى المخصصة لتلك الكليات وتم اختيار تلك النوعية من الكليات؛ نظراً لحاجة سوق العمل إليها والحاجة المجتمعية؛ ولتدعيم سوق العمل بالموارد البشرية ذات القدرة والكفاءة فى تلك المجالات.

أضاف رئيس الجامعة المصرية الروسية، أنه سيتم إستحداث أقسام جديدة بالكليات التى تعمل حالياً بالجامعة مثل قسم “الصيدلة الإكلينية” فى كلية الصيدلة؛ وأربعة برامج جديدة بكلية الإدارة والتكنولوجيا المهنية والحاسبات وهى: “علم البيانات، الذكاء الإصطناعى، نظم المعلومات الإدارية، علم تحليل الأعمال”.. مشيراً إلى أن “الجامعة المصرية الروسية”، هى الوحيدة بين الجامعات المصرية؛ التى تمتلك قسم “هندسة محطات الطاقة النووية” فى كلية الهندسة؛ والذى يتم التدريس فيه بالتعاون مع جامعة “تومسك البوليتكنيكية” بدولة روسيا؛ وتسعى دائماً إدارة الجامعة، بأن تكون الأقسام التى تحتويها الكليات غير نمطية؛ لسد العجز فى التخصصات النادرة لحاجة سوق العمل إليها.

فى ذات السياق، صرحت الأستاذة إكرام محمد عبد الحميد، أمين عام الجامعة المصرية الروسية، أن الجامعة بها حالياً (4) كليات هى: “كلية الصيدلة، كلية الهندسة، كلية طب الفم والأسنان، كلية الإدارة والتكنولوجيا المهنية والحاسبات”.. مشيرةً إلى أنه جارى الحصول على الموافقات اللازمة لإنشاء كليات “كلية الطب، كلية الفنون البصرية والتصميم، كلية الفنون التطبيقية، كلية الألسن واللغات التقنية”؛ ليصل بذلك عدد الكليات فى الجامعة إلى 8 كليات.

أشارت الأمين العام للجامعة المصرية الروسية، أنه جارى إعداد الدراسات اللازمة لإنشاء مستشفى تعليمى لكلية “الطب البشرى” داخل الحرم الجامعى، وسيكون العلاج بها بالمجان لسكان مدينة “بدر” والمدن المجاورة؛ استكمالات لما تقدمه كلية طب الفم والاسنان بالجامعة حاليا من خدمات للمجتمع.

اضغط هنا